Daily Archives: September 21, 2019

اللجنة العليا للأخوة الإنسانية تكشف عن تصميم “بيت العائلة الإبراهيمية” في إطار المبادرة العالمية لنشر السلام

نيويورك–21 سبتمبر 2019: التقى أعضاء اللجنة العليا للأخوة الإنسانية في اجتماعهاالعالميالثاني الذي أقيم في المكتبة العامة بنيويورك بحضور جهات مختلفة وشركاء ,اصحاب مصلحة رئيسيين، تم خلاله استعراض مهمة اللجنة والرامية إلى تعزيز ثقافة الاحترام المشترك والحوار بين أتباع الديانات والمذاهب والجنسيات المختلفة.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_z87g6crr/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

وللجنة العلياالتي تشكّلت حديثاً صلاحيات تقديم المشورة والتوجيه بشأن تحقيق أهداف “وثيقة الأخوة الإنسانية من أجل السلام العالمي والعيش المشترك”، والتي وقّع عليها كلٌ من قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر في أبوظبي، وذلك خلال الزيارة التي قام بها البابا في شهر فبراير هذا العام إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويشكّل هذا الاجتماع الثاني لأعضاء اللجنة العليا في نيويورك، الذي انعقد خلال أسبوعين من اجتماعها الأول في الفاتيكان في وقت سابق من الشهر الحالي، بمثابة انطلاقة لخطوة طموحة ومسيرة تتضافر من خلالها الجهود المشتركة من أجل استكشاف السبل الممكنة التي يمكن أن يمضي في إطارها أصحاب النوايا الطيّبة من كافة الديانات والمعتقدات بهدف تعزيز التفاهم المشترك والسلام العالمي.

وستتولى اللجنة العليا تقديم التوجيه بشأن “بيت العائلة الإبراهيمية” المقرر إقامته في جزيرة السعديات بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، وهو إحدى المبادرات الأولى التي دعت إليها وثيقة الأخوة الإنسانية، وسيضم البيت كنيسة ومسجداً وكنيساً تحت سقف صرح واحد، حيث سيشكّل للمرة الأولى مجتمعاً مشتركاًلتبادل الحوار والأفكار بين أتباع الديانات، ولتعزيز قيم التعايش السلمي والقبول بين العقائد والجنسيات والثقافات المختلفة.

وقد جرى خلال الاجتماع الثاني للجنة في نيويورك الكشف عن اختيار التصاميم الخاصة بهذه المبادرة، وهي للمعماري الشهير عالمياً والحاصل على جوائز السير ديفيد أجايي أوبي.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_praoyl57/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

وتعليقاً على هذه المبادرة التاريخية، قال صاحب النيافة المطران ميغيل أنخيل أيوسو غويكسوت،رئيس المجلس البابوي للحوار بين الأديان ورئيس اللجنة: “ينطوي هذا المسعى على تأثير بالغ للبشرية. ففي الوقت الذي تطغى للأسف أنباء الحقد والكراهية والشر والانقسامات على التقارير الإخبارية من جميع أنحاء العالم، فلا تزال مشاعر الخير تملؤ قلوبنا وتنير طريقنا لبناء الحوار وتبادل المعرفة وتحقيق التطلعات نحو بناء عالم تسوده قيم التآخي والسلام، جنباً إلى جنب مع شركائنا من أتباع الديانات الأخرى، والرجال والنساء من أصحاب النوايا الطيبة. وإنني بهذه المناسبة أودّ أن أتوجّه بالشكر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة على التزامها الملموس تجاه مبادرة الأخوة الإنسانية.”

من جانبه، قال القاضي محمد محمود عبد السلام، عضو اللجنة العليا والأمين العام للجنة والمستشار السابق لفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر: “لقد جاء تشكيل اللجنة العليا في وقت مهم، ويتطلب ذلك من كافة المحبين للسلام الوقوف صفاً واحداً من أجل دعم جهود نشر ثقافة التعايش والإخاء والتسامح في جميع أنحاء العالم. وإنني في غاية السعادة بهذه الطاقة الإيجابية وروح الإصرار الذي تبثه مبادئ وثيقة الأخوة الإنسانية من أجل إرساء الأمن والتعايش والسلام للجميع.وأودّ أن أسجّل تقديري لما أثمر عنه لقاء قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية مع فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر في شهر فبراير الماضي،واللذين أعربا عن قلقهما الإنساني المشترك، وإصرارهما على العمل معاً من أجلتوفير سبل السعادة للبشر، أياً كانت انتماءاتهم العقائدية أو جنسياتهم.كما أنني تأثرت كثيرا بما لمسته من الإمام الأكبر شيخ الأزهر أحمد الطيب وكذلك البابا فرانسيس بابا الفاتيكان في أول لقاء جمع بينهما من اهتمام مشترك بما يعانيه الإنسان من الام ومآسي وإصرارهم علي الاجتهاد فيما تبقي من عمرهم في كل ما يسعد البشر مهما اختلفت اديانهم وأجناسهم”

من جهته، قال الحاخام م. بروس لوستيج كبير الحاخامات في المجمع العبري بواشنطن، وعضو اللجنة: “إن هذه فرصة مهمة لجميع من يثقون بقوة الإيمان والقيم البشرية، حيث ستساهم في مدّ جسور التواصل بين رجال الدين وأفراد المجتمعات، وتعزيز السلام والتآلف، لا سيما ونحن نعيش في عصر تسود أشكال الفُرقة. وإنه ليشرفني أن أكون جزءاً من هذه النخبة الموقّرة، حيث يجمعنا هدف العمل من أجل إعلاء قيم الحب على الكراهية، العدل على الظلم، والإيمان على الخوف.”

وقال السير ديفيد أجايي، المؤسس ورئيس شركة “أجايي وشركاه: “يسعدني ويشرفني اختيار تصميمي لهذا الصرح المتميز. وإنني أؤمن بأن دور فن العمارة هو إضفاء طابع متميز على العالم الذي نطمح أن نعيش فيه،بما يعكس قيم التسامح والانفتاح والتطور المستمر. فالعمارة وفن تنسيق الأماكن يمكن أن يكونا تجسيداً لمعالم المكان والمبادئ التي شُيّد من أجلها، وتحفيز سبل الحوار، ومساعدتنا في إعادة تقييم تصوراتنا الحالية بشأن العالم من حولنا، واستكشاف المميزات التي يمكن أن نجنيها بشكل أكثر دلالة. وبحكم خبرتي كمعماري، فإنني أتطلع إلى تصميم مبنى يساهم في التخلص من المفاهيم التي تغذي الخلافات المذهبية والدينية، بمعنى أن التصميم لابد أن يتسم بالطابع الشمولي والعالمي، على نحو أكثر سمواً يعزز ثراء الحياة الإنسانية. وإننا نتطلع إلى وضع مخطط لهذا الصرح يشتمل على عناصر جمالية ويعزز التأمل لأصحاب الديانات الثلاثة، ويحفّز سبل الحوار والتفاهم، في الوقت الذي يعيش العالم هذه المرحلة الحرجة. وسوف يكون البيت المقرر إنشاؤه في أبوظبي مفتوحاً للبشر من كافة الديانات من جميع أنحاء العالم، وكافة طوائف المجتمع للتعلم والتواصل، لتجمعهم رسالة مشتركة وهي التعايش السلمي للأجيال المقبلة.”

وقد تم اختيار هذا التصميم العصري لـ “بيت العائلة الإبراهيمية” وفق عملية دقيقة، شملت معماريين معروفين حول العالم تتنوع خلفياتهم ودياناتهم، غير أن تصميم أجايي اتسم بأنه ملفت للغاية. فهو يضم أماكن عبادة منفصلة لكل ديانة، ومكاناً مشتركاً للتعاون، وتقام فيه تجمّعات غير رسمية. وكونه تصميماً معاصراً، فهو يعكس الهدف الذي تم وضعه لإنشاء مكان للأجيال المقبلة يستقطب الأجيال المستقبلية.

https://mma.prnewswire.com/media/999124/Higher_Committee.jpg
https://mma.prnewswire.com/media/999125/Abrahamic_Family_House.jpg

للاستفسار الإعلامي:
Press@forhumanfraternity.org

هاتف: 8551916 50 (0)971+
704-8245 (212) 1+

Deutsche Hospitality Mourns Passing of General Manager Ahmed Hosny

FRANKFURT, Germany, Sept. 20, 2019 /PRNewswire/ –It is with great sadness that Deutsche Hospitality announces the passing away of Ahmed Hosny, General Manager of Steigenberger Hotel El Tahrir in Cairo. Hosny died on September 13 following a short and severe illness.

“We were deeply saddened on receiving the news of our friend and colleague Ahmed Hosny passing away. On behalf of the entire team, we wish to express our sympathies and our support to his family. Steigenberger Hotels AG and Deutsche Hospitality have lost an extraordinary,  professional hotelier and a wonderful person”, said Thomas Willms, CEO, and Matthias Heck, CFO, Deutsche Hospitality in a joint statement.

Hosny joined Steigenberger Hotels AG as General Manager of the Steigenberger Hotel Cecil in Alexandria in 2014 with more than 20 years of experience in the hotel business. In 2016, he became General Manager at the Steigenberger Hotel El Tahrir in Cairo.

Deutsche Hospitality brings together five separate hotel brands under a single umbrella. Steigenberger Hotels & Resorts has 60 hotels housed in historic traditional buildings and lively city residences and also offers health and beauty oases set at the very heart of nature. MAXX by Steigenberger is a new and charismatic concept which places the focus on the essential in accordance with its motto “MAXXimize your stay”. Jaz in the City branded hotels reflect metropolitan lifestyle and draw upon the local music and cultural scene. IntercityHotel offers more 40 upper mid-range urban hotels, all of which are located within easy walking distance of railway stations or airports. And Zleep Hotels – a well-known and successful hotel brand in Scandinavia which offer service and design at a great rate for the many. The portfolio of Deutsche Hospitality currently includes almost 150 hotels on three continents 30 of which are in the pipeline.

– Picture is available at AP Images (http://www.apimages.com) –

www.deutschehospitality.com/en

Facebook | Twitter | YouTube
www.steigenberger.com/en │www.maxxhotel.com/en
www.jaz-hotel.com/en │ www.intercityhotel.com/en │www.zleep.com/en/

Mohammed bin Rashid invites exceptional executives to join ‘Impactful Leaders Programme’

DUBAI, Vice President and Prime Minister of the UAE and Ruler of Dubai His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum has called on exceptional executives with leadership skills to join the ‘Impactful Leaders Programme,’ at the Mohammed Bin Rashid Centre for Leadership Development,MBRCLD.

His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid published the open invitation on his Twitter account in the form of a short video highlighting the role MBRCLD’s programme in enabling and empowering new leaders.

“We seek new competencies, fresh blood with the passion to serve our nation,” His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid said. The video highlighted some of the achievements of MBRCLD’s Impactful Leaders Programme, which included graduating of more than 600 executives in various leadership roles across the UAE, including nine ministers, 35 director generals and executives, and 16 prominent figures in several sectors.

Under the title ‘Become an Elite’, the video included an invitation to join influential leaders by enrolling in the third edition of MBRCLD’s Impactful Leaders Programme, part of the Executive Office of H.H. Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum, and become part of a senior leadership development journey to enable and empower leaders based on the Mohammed bin Rashid Leadership Framework.

The MBRCLD was set up in 2003 with the intent of “Creating leaders for tomorrow”. Today, the Centre witnesses the benefits of the seeds it sowed in the development programs that were delivered in the form of Emirati leaders in senior positions both in federal and local agencies.

The Impactful Leaders programme was designed in collaboration with three international universities UC Berkeley, the International Institute for Management Development (IMD) in Switzerland and Imperial College London, incorporating global trends in leadership development.

The programme includes educational training trips outside the UAE, which will allow participants to learn about the most relevant global trends within the scope of the UAE’s priority sectors.

The Mohammed bin Rashid Leadership Framework aims to develop eight key competencies: diversity and engagement, strategic prospecting, global citizenship, progressive thinking, passion and commitment, value creation, Human first, and curiosity and flexibility.

The framework also seeks to develop the competencies and abilities of young Emirati leaders in the fields of creative thinking, developing their abilities and skills to keep pace with the latest developments. The framework is based on learning through live experiences, which reflect the realities and the challenges of our time.

The Mohammed Bin Rashid Centre for Leadership Development will use this framework to create a comprehensive learning process centred around the concept of learning through experience and application, as well as of learning from peers and senior leaders in state institutions.

Source: Emirates News Agency

FNC Speaker to lead UAE delegation to Eurasian parliamentary meeting in Kazakhstan

ABU DHABI, Dr. Amal Abdullah Al Qubaisi, Speaker of the Federal National Council, FNC, will head the UAE Parliamentary Division delegation to the Fourth Meeting of Speakers of the Eurasian Countries’ Parliaments titled “Greater Eurasia: Dialogue. Trust. Partnership.”

Taking place on 23rd and 24th September, 2019, in Nur-Sultan, the capital of Kazakhstan, the meeting will attract 84 speakers of European and Asian parliaments and chairmen of 16 international organisations.

Dr. Al Qubaisi said the meeting will provide a platform for a direct, multilateral dialogue between speakers of European and Asian parliaments and leaders of international organisations to identify main trends of socio-development, and create a common ground for cooperation through cultural and human relations and parliamentary interaction.

”The UAE is always keen to strengthen the FNC’s relations with parliaments of sisterly and friendly countries and geopolitical groups to share experiences and knowledge and coordinate the stance at international parliamentary gatherings,” she added.

Source: Emirates News Agency