سيبورن نتويركس تقدم خطوط سيسبيد يو أل أل بين مراكز تبادل المعلومات في البرازيل والولايات المتحدة

سيسبيد يوفر خط الكمون المنخفض جدا الوحيد  بين 1400 فدرال في نيوجيرزي وبي 3 في ساو باولو

بوسطن، 10 تشرين الثاني/نوفمبر، 2017 / بي آر نيوزواير / — أعلنت شركة سيبورن نتويركس (“سيبورن”)، الشركة المطورة والمالكة والمشغلة لأنظمة الكابل الفايبر تحت المائية اليوم أنها سلمت خط سيسبيد الدرجة 1 على سيبراس 1 لعملائها. وخط سيسبيد الدرجة 1 هو خط الكمون المنخفض جدا الوحيد  بين 1400 فدرال في مدينة كارتريت بولاية نيوجيرزي وبي 3 في ساو باولو، بكمون مقاس حقيقي يبلغ  105.05 أم أس آر تي دي بين مراكز تبادل المعلومات في البلدين. وهذه خدمة مباشرة بين مركز تبادل وآخر مع عدم السماح بالتوقف في محطات هبوط الكابل.

الشعار: https://mma.prnewswire.com/media/600844/Seaborn_Networks_Logo.jpg

وبالإضافة إلى ذلك، سلمت سيبورن أيضا سيبورد الدرجة 2 (فئة فكا كارير) خدمة الكمون من 1400 فدرال إلى B3 لعملائها، مع كمون مقاس فعلي يبلغ 106.54 أم أس آر تي دي بين مراكز التبادل. خط سيبراس -1 الدرجة 2 هو طريقة أقل تكلفة للشركات التجارية المالية لنقل أعمالها إلى الخط الأحدث والأكثر مباشرة بين كارتيريت و بي 3. ويوفر سيسبيد الدرجة 1 و 2 الاتصال الأكثر موثوقية بين مراكز تبادل المعلومات التجارية في الولايات المتحدة والبرازيل.

وتدير سيبورن جميع الأزواج الستة من ألياف سيبراس-1 لعملائها. ويتحقق ذلك من خلال مركز عمليات الشبكة العاملة على مدار الساعة الخاصة بشركة سيبورن التي يديرها موظفو سيبورن، ومركز عمليات الشركة الخاص بالإغاثة من الكوارث، إلى جانب السيطرة على محطة هبوط كوابلها في برايا غراندي والملكية الأساسية (مع مجموعة الشركاء بالنيابة عن عملائها) لجميع أزواج الألياف الستة على سيبراس -1، أو عروض سيبورن بالجملة، أو شراء آي آر يو أو استئجار أزواج الألياف، أو الطيف أو القدرة.

وهذا يتيح لسيبورن تقديم سيبسبيد والعروض بالجملة مع السمات الفريدة التالية:

  • يتوفر سیسبيد الدرجة 1 و 2 من سيبورن فقط من خلال شریك التوزيع الحصري، سبري نتويركس، لعملاء القطاع المالي، ولا يسمح بإعادة بيعها أو مبادلتها مع أطراف ثالثة، ویتضمن کل منهما اتفاقیات خدمة مستوى الكمون الرائد في الصناعة.
  • جميع عملاء سيبورن غير الماليين (بما في ذلك شركات النقل، أو تي تي، ومقدمو خدمات الإنترنت والبائعون) لديهم خدمة سيبراس-1 بالجملة، والتي تدار أيضا من قبل سيبورن. وتعتقد سيبورن أن عروضها بالجملة توفر مستوى كمون أخفض من الكابلات البحرية المنافسة بين نيو جيرزي/نيويورك وساو باولو، كما توفر مجموعة واسعة من مواقع بي أو بي على الإنترنت للاختيار من بينها في الولايات المتحدة والبرازيل. ومع ذلك، لا تشمل عروض الجملة اتفاقية مستوى خدمة الكمون ولا تتضمن خطا مباشرا إلى بي 3.
  • الكمون الفعلي المقاس بو أو بي إلى بو أوبي لعروض الجملة يختلف اعتمادا على مجموعة واسعة من مواقع البو أو بي التي توفرها سيبورن، ونحن نعتقد أن هذه أخفض من أي نظام كابل حالي بين الولايات المتحدة والبرازيل بين نقاط البي أو بي التي نخدمها. فعلى سبيل المثال، خدمة الجملة لدينا أس بي 3 في ساو باولو و 800 سيكوكوس في ولاية نيو جيرزي تستفيد من كمون يبلغ 107.76 أم أس آر تي دي. ويختلف الكمون بين محطة ومحطة لعروض الجملة لدينا أيضا عن عروض سيسبيد.

كمون سيبورن ونوعية خدمتها لعملاء سيسبيد لا مثيل لها.

ومع استثمار أكثر من 520 مليون دولار في سيبراس -1، فهو يمثل أول مشروع كابل تحت مائي مصمم أساس لتقديم أسرع خط بين أكبر مراكز المبادلات في أميركا الشمالية وأميركا الجنوبية.

حول سيبورن نتويركس

سيبورن (www.seabornnetworks.com) هي شركة رائدة مطورة، مالكة ومشغلة لأنظمة الكوابل الضوئية المستقلة تحت الماء، بما في ذلك سيبراس -1 بين الولايات المتحدة والبرازيل، أربر بين البرازيل والأرجنتين، وسابر (يتوقع اكتماله في الربع الرابع من العام 2018)، بين البرازيل وجنوب أفريقيا  (يتوقع اكتماله في العام 2019). ولدى سيبورن مكاتب في الولايات المتحدة والبرازيل والمملكة المتحدة ولديها مراكز تشغيل شبكات على مدار الساعة. وتتمتع إدارة سيبورن بخبرة في تصميم وبناء وتمويل وتشغيل العديد من الشبكات تحت البحرية والبرية في العالم.

اتصالات وسائل الإعلام:
كيت ويلسون، سيبورن نيتويركس
هاتف: 3169-471-978-1+
kate.wilson@seabornnetworks.com