‫تقرير حال الابتكار 2017 من كلاريفيت أناليتكس يظهر ان الابتكار العالمي آحذ في التنامي ولكن بوتيرة أخفض

التباطؤ في الابتكارات ذات البراءة من الصين والاستثمارات المتناقصة في البحث والتطوير تقود إلى انخفاض عبر 12 صناعة

فيلادلفيا، 26 أيلول/سبتمبر، 2017 / بي آر نيوزواير/ — حسب تقرير حال الابتكار 2017: الرغبة المتواصلة للتقدم، الذي صدر اليوم، فإن أنشطة البحث وبراءات الاختراع السنوية عبر 12 صناعة رئيسية قد تباطأت في العام 2016. وتيرة التقدم بطلبات للحصول على براءات اختراع لا زالت تشهد ارتفاعا، إذ كانت هناك 2.6 مليون براءة اختراع تم نشرها في العام 2016. وهذا يعني أن الشركات العالمية والجامعات والوكالات الحكومية ومؤسسات البحث تواصل المساهمة بلا هوادة في تقديم الحلول الجديدة لمعالجة المشاكل الأكبر في العالم.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_k61d2pa8/def_height/400/def_width/400/

الشعار: – https://mma.prnewswire.com/media/561435/clarivate_logo_for_press_release_Logo.jpg

الدراسة السنوية الثامنة من كلاريفيت أناليتكس، وهي الشركة الرائدة عالميا في توفير المعارف والتحليلات الموثوقة لتسريع وتيرة الابتكار، حللت البيانات العالمية للملكية الفكرية، بما في ذلك أنشطة طلبات براءات الاختراع في العالم والمنشورات العلمية، كمؤشر رئيسي للابتكار. وقد توصلت الدراسة هذا العام إلى حدوث نمو في طلبات البراءات بنسبة 8٪، أي أقل من نسبة الـ 14٪ في العام الماضي. ويظهر التقرير أيضا أن أعلى نمو في الابتكار كان في صناعات الأغذية والمشروبات والتبغ، إذ بلغت نسبة ذلك النمو 39 في المئة.

وتبحث الدراسة الصناعات الـ 12 التالية: الفضاء والدفاع والسيارات والتكنولوجيا الحيوية ومستحضرات التجميل والرفاهية والأغذية والمشروبات والتبغ والأجهزة المنزلية وتكنولوجيا المعلومات والأجهزة الطبية والنفط والغاز والأدوية وأشباه الموصلات والاتصالات.

وتتبع دراسة حال الابتكار أيضا المنشورات العلمية العالمية باعتبارها نافذة تطل على البحوث العلمية والبحثية التي تسبق عادة الاكتشاف وحماية حقوق الابتكار. وقد سجل إنتاج المؤلفات العلمية مرة أخرى انخفاضا سنويا، ما يعزز التباطؤ المحتمل في نمو الابتكار.

وقال جاي نادلر، الرئيس التنفيذي لشركة كلاريفيت أناليتكس: “في حين أنه لا يمكن إنكار أن نمو الابتكار قد تباطأ، إلا أنه لم يتوقف. ولا يزال الابتكار يسير على مسار تصاعدي، ولهذا السبب نقوم باستمرار بقياس الابتكار بمقاييس ملموسة للحصول على صورة واضحة في المستقبل”.

ووفقا لمؤسسة تكنولوجيا المعلومات والابتكار، فإن الابتكار يدفع النمو الاقتصادي. [1] وتتيح أنشطة البحث والتطوير للعلماء والباحثين تطوير المعارف والتقنيات الجديدة التي تمكن الناس من تحقيق إنتاج قدر أكبر إما بنفس الموارد أو أقل. وتؤدي الزيادة الناتجة في الإنتاجية إلى زيادة النمو الاقتصادي. وتشير الدراسة إلى أن زيادة الإنفاق على البحث والتطوير بنسبة 1 في المئة تؤدي إلى نمو الاقتصاد بنسبة 0.61 في المئة.

وتشمل النتائج الرئيسية التي توصل إليها تقرير هذا العام ما يلي:

  • مع نسبة نمو سنوي تبلغ 8٪ في عدد الاٍختراعات التي تظهر في البراءات المنشورة، مقارنة مع 14٪ في العام الماضي ومتوسط نمو بنسبة 12٪ لفترة الخمس سنوات بين 2011-2015، فإن وتيرة النمو قد تباطأت. وجاء التباطؤ إلى حد كبير من الصين، التي تمثل الآن أكثر من 6 من أصل 10 براءات اختراع في العالم.
  • نسبة النمو السنوي التي بلغت 9٪ من 2015 إلى 2016 مقارنة بالفترة مقارنة مع نمو بنسبة 25٪ بين عامي 2014 و 2015، قد تعزى إلى تباطؤ النمو الاقتصادي للصين وما يقابله من تراجع في الاستثمار في البحث والتطوير (يقدر الإنفاق المحلي الإجمالي في الصين على البحث والتطوير، أو الإنفاق المحلي الإجمالي، بـ 8.5 في المئة في العام 2016، انخفاضا من 8.9 في المئة في العام 2015 (.
  • الابتكار مدفوع بالمواد الاستهلاكية (الغذاء والتبغ والخمور ومستحضرات التجميل)، وعلوم الحياة (التكنولوجيا الحيوية، الصناعة الصيدلانية) وبعض الصناعات التقنية العالية (الطيران، أشباه الموصلات، وتكنولوجيا المعلومات). وقد تجاوزت هذه القطاعات معدل النمو الإجمالي البالغ 8 في المئة في العام 2016. وسجلت الأغذية والمشروبات والتبغ أعلى ارتفاع إذ بلغت نسبة 39 في المئة. كما شهدت القطاعات الخمسة الاخرى – مستحضرات التجميل، والتكنولوجيا الحيوية، والادوية، وتكنولوجيا المعلومات، والفضاء – نموا زاد عن العشرة بالمئة — 23 و 22 و 20 و 15 و 13 فى المئة على التوالي.

المعلومات في تقرير حال الابتكار 2017 تم جمعها باستعمال Derwent World Patents Index وWeb of Science.

قم بتنزيل الرسوم المعلوماتية وتقرير حال الابتكار 2017: الرغبة المتواصلة للتقدم هنا here.

حول  كلاريفيت أناليتكس

كلاريفيت أناليتكس Clarivate™ Analytics  هي الشركة الرائدة العالمية في توفير المعارف الموثوقة والتحليلات لتسريع وتيرة الابتكار. وبالبناء على تراث يعود إلى أكثر من قرن ونصف من الزمن،  بنينا بعض أكثر الماركات التجارية الموثوقة عبر دورة الابتكار، بما في ذلك شركات ويب أوف ساينس، كورتيليس، ديرونت، كومبيومارك، مارك مونيتور، وتيك ستريت. وكلاريفيت أناليتكس اليوم هي شركة جديدة ومستقلة لديها مهمة تجارية جريئة، تتمثل في مساعدة عملائنا على التقليل الاستثنائي للوقت من الفكرة الجديدة إلى الابتكارات المغيرة للحياة. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقعنا على Clarivate.com.